Thursday, March 29, 2012

العربية بدار اللغة و الدعوة


بقلم الأخ : سيبويه سيف الله البنجاري


        العربية هي  جزء لا يتجزأ من المعهد المسمي دار اللغة و الدعوة, و الارتباط بينهما كارتباط الورد و رائحته الشدية.فكما أن الورد إذا فقدت منه رائحته لا يشتهى كذلك هذا المعهد إذا زالت منه العربية.قلت ذلك لأن المعهد الذى أسسها المكرم الحبيب حسن بن أحمد باهارون هذا كان و لا يزال مشهورا بمهارة طلابه و طلاقتهم فى التخاطب بهذه اللغة الشريفة. و ذلك يكون ضربة جالبة للآباء فى كل ناحية من أنحاء البلاد الإندونسي لأن يسجلوا أولادهم فى هذا المعهد. و هذه اللغة تنمو و تتطور  هائلة فيه حيث أمكن لمن سكن فيه أن يعبر ما خطر بباله, و كذا الخطابة و المحاضرة و تقديم القصة بها. و لا يتجرح طالب منه بمدة قصيرة إلا و لسانه سلسلة فى النطق بهذه اللغة,
        فبينما اشتهر هذا المعهد بتطوراته فى اللغة العربية سياما بعدما جاز بعض طلابه من الفوز و النجاحة فى عدة المسابقات العربية. قدم السؤال إلينا - أعنى كل من له دور فى هذا المعهد – هل هذه الشهرة المنتشرة مناسبة بالواقع أم بالعكس بأن تخالف ما وقع ؟. و المشاهدة الواقعة التى شاهدتها دائرة هي أن العربية تنحط كثير الانحطاط بأن قل من يتكلم بها و يعتنى. و سبب ذلك دخول كثير من الأولاد الجدد الذين من شأنهم تقبلون السماحة على محادثتهم بأي لغة سوى اللغة العربية بإضافة إلى عدم المساعدة من قدماءهم و عدم التعاون بينهم للإرتقاء و التطور و التقدم. و هذه الظاهرة قد خيبت ظنون المجتمع بتطور العربية و مهارة و طلاقة طلاب هذا المعهد.أيضا قد يحتاجت شديد الاحتياج إلى تغييرها إلى ما هو أحسن مما كان. كي تتقدم سويا فى المستقبل و لا يتأخر منا أحد.
        و لا شك  لتحقيق هذا التعبير أو بالأصح الإصلاح لهذا التأخر تحتاج المام خاص من قبل الطلاب بهذه اللغة بأن يكثروا من التطبيق و الممارثة بإضافة إلى دور عظيم من الأساتذة فى تعليم طلاب.و أيضا لتحقيق هذا لا بد من أن تغير معتقدات الطلاب بأن العربية صعبة و هذا أيضا يكون سبب لتأخرهم.
        و الحاصل أن ترقية اللغة العربية فى هذا المعهد و بقاءها فيه محتاج إلى الاهتمام العظيم و الاعتناء الجسيم, ليس فقط من طلابه بل لكل من له دور فى هذا المعهد, و إلا فسوف تنحط و تنحط هذا اللغة بتناوب الزمان إن لم يكن أقول أنها ستزول. و الله الموفق و المحقق مراد من جاهد في سبيله كما قال الله تعالى ( و الذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا ) الأية 

0 komentar:

Post a Comment

please send your comment to me...this is will make my blog better.